ما هي أسباب تشقق الشفتين – تعرفي عليها

تشقق الشفتين ، من المشاكل المؤلمة والمحرجة التي يعاني منها الأشخاص في مختلف الفصول ، سواءاً في فصل الصيف وتأثراً بأشعة الشمس وعوامل الجفاف ، أو في فصل الشتاء وذلك تأثراً بالبرد الشديد وتجاهل الكثير من الأشخاص لشرب الماء بكميات وفيرة في هذا الفصل نتيجةً لعدم شعورهم بالعطش مقارنة بالعطش الذي يشعرون به في فصل الصيف ،

وكذلك قد تحصل مشكلة تشقق الشفتين في فصل الخريف نتيجة لإضطراب الحالة الجوية وعدم إستقرارها . إذن فهذه المشكلة تختلف من فصلٍ لآخر تبعاً لوجود العوامل والأسباب المؤدية لحدوثها ،

ولشرح الأسباب التي تساعد حدوث هذه المشكلة سوف يتم ذكرها بتفصيلٍ أكبر : أشعة الشمس: إنّ أشعة الشمس في فصل الصيف وخاصةً في فترة الظهيرة ، تكون في أعلى مستوياتها وأكثرها ضرراً على الشفتين ، حيث أن أشعة الشمس بشكل عام تساعد الجسم في التخلص من كميات الماء الموجودة في البشرة ،

فكيف إذا تعرضت الشفتين إلى هذه الأشعة لفترة طويلة ، فإنها سوف تتعرض إلى الجفاف والتشقق ، وهذا ما يجعل من فصل الصيف العدو الأول للبشرة الحساسة وخاصة الجلد الذي يغطي منطقة الشفتين ، لذلك ولمقاومة مشاكل فصل الصيف فعلى الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة الإكثار من شرب المياه في الصيف ،

والتجنب قدر الإمكان التعرض لأشعة الشمس في أوقات الظهيرة لفترة طويلة ، وينصح بوضع واقي الشمس على الشفتين قبل الخروج في فصل الصيف لحمايتها من أشعة الشمس الحارقة ، كذلك ينصح بإستخدام زيت الزيتون أثناء الجلوس في المنزل بشكل دوري لتأثيره الإيجابي في إصلاح طبقة الجلد التالفة ، والتنبيه لخطورة تعريض الشفتين للشمس أثناء وضع زيت الزيتون حيث أنه يؤدي إلى حرقهما بشكل كبير .

إنخفاض مستوى الرطوبة في فصل الشتاء: في فصل الشتاء ، ونتيجة لعدم الشعور بالحر أو بفقدان سوائل الجسم عن طريق العرق ، فإنّ معدل شرب الماء ينخفض عند الأشخاص بشكل كبير جداً ، وهذا ما يؤدي إلى إنخفاض مستوى الرطوبة في الجسم وارتفاع مستوى الجفاف ،

الذي يقوم بدوره بإضعاف الجلد الرقيق الذي يغطي الشفتين ويساعد في تشققه ، لذلك فيجب تنبيه الأشخاص إلى ضرورة شرب كميات مناسبة من الماء في فصل الشتاء لمقاومة هذه المشكلة ، ومن جهة أخرى فأن مشكلة الرشح وإنسداد الأنف في فصل الشتاء يؤدي إلى لجوء المريض إلى التنفس من فمه وخاصة أثناء النوم ،

وهذا ما يؤدي إلى تعرض الشفتين إلى الهواء البارد ، والذي يساعد كذلك في تجفيف الشفتين والمساعدة في تشققهما ، لذلك يُنصح بوضع القليل من الفازلين أو زيت الزيتون على الشفتين قبل النوم ، حيث يشكل طبقة عازلة ضد الهواء الجاف الضار على الشفتين . لعق الشفتين: إنها حركة يقوم بها الأشخاص لا شعورياً للتخفيف من جفاف الشفتين ،ولكنها تسبب ضرراً كبيراً للشفتين ، حيث أن هذا اللعاب يحتوي على نسبة من الأملاح ،

والتي تؤدي بدورها إلى امتصاص رطوبة الشفتين ،وهذا ما يجعل الجفاف أكبر ، ويجعل تشقق الشفاه أكبر من ذي قبل ، لذلك يجب الانتباه لضرورة التوقف عن هذه الحركة الضارة . تناول بعض الأدوية والعقاقير: هنالك بعض الأدوية التي قد يستخدمها الأشخاص لعلاج مشاكل البشرة الدهنية ،

تقوم بخفض نسبة الدهون في الجلد وتجفيفه ، وهذا ما يؤدي إلى خفض نسبة الرطوبة في الجسم وخاصة في البشرة ، حيث تصبح البشرة جافة وضعيفة ، ومعرضة للتشققات ، وهذا ما يجعل الشفتين متشققة دائماً وجافة ، لذلك يجب الانتباه إلى المضاعفات الجانبية التي قد تنتج عن تناول نوع معين من الأدوية قبل المباشرة بالالتزام بتناوله .